Note: This article was originally published on the Iranian news site Iran News Gazette and is posted in its entirety in its original language of Arabic.

تقديم الجوائز السنوية الثانية لجي أس سي الدولية للمبتكرين الشباب في حفل إيمي التلفزيوني الدولي للعام 2018

رئيس جي سي أس إنترناشيونال ميكال غرافيسكي يقدم الجوائز لصانعي الأفلام الشباب الذين استكشفوا موضوع “قفوا مع السلام.”

نيويورك، 19 تشرين الثاني/نوفمبر، 2018 / بي آر نيوزواير / — قدم رئيس شركة جي سي أس آي مايكل غرافيسكي اليوم جوائز جي أس سي الدولية السنوية الثانية للمبدعين الشباب في حفل إيمي التلفزيوني الدولي 2018. وأنتج كل واحد من الفائزين الثلاثة بالجائزة – راج دوتا من الهند،  بوتي بوار من إندونيسيا وشبهام أبريتي من الهند – فيديو مدته دقيقة واحدة حول موضوع “قفوا مع السلام.”

وقد تم تقديم الجوائز للسيدة بوار والسيد دوتا خلال حفل وسام المرشح في مهرجان إيمي التلفزيوني الدولي الذي أقيم في فندق سوفيتيل في وسط مدينة نيويورك. أما السيد أوبريتي فقد تسلم الجائزة غيابيا.

وقال ميكال غرافيسكي، رئيس شركة جي أس سي إنترناشيونال، وعضو مجلس الإدارة للأكاديمية الدولية، ورئيس قسم الاتصالات في شركة آر أس أل للاستثمارات II: “نحتفل اليوم بمبدعين شباب يعملون على الترويج للسلام في جميع أنحاء العالم. التحديات التي تواجه عالمنا هائلة، لكن الفائزين البارزين لهذا العام يمنحوننا سببا لنكون متفائلين.”

وأضاف غرافيسكي: “أريد أن أعرب عن امتناني للسفير رونالد ل. لودر، الذي مكننا من توفير هذه الجوائز السخية، والذي يمثل التزامه الدائم بالسلام مصدر إلهام لنا جميعا.”

الفائزون بجائزة جي أس سي للمبدعين الدوليين الشباب هم راج دوتا من الهند الذي فاز على فيلمه القصير “قميص الشاي”، الذي يوضح كيف يمكن لبراءة صبي صغير أن تذكرنا بأننا نستطيع اختيار السلام؛ وبوتي بوار من إندونيسيا على فيلمها القصير “السلام هو العمل”، وهو فيلم صور متحركة يبين كيف يمكننا البحث عن السلام من خلال مقاومة التنمر على الإنترنت؛ وشبهام أبريتي من الهند عن فيلمه القصير “مستر سلام”، الذي يحكي قصة رجل تركه عالمنا السريع الخطى وراءه.

وكان الترشيح لفوز بجائزة جي أس سي الدولية للمبدعين الشباب قد فتح للمتسابقين من جميع أنحاء العالم الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و 29 عامًا. تم اختيار ثلاثة فائزين بناءً على معايير المفهوم والتنفيذ وتطوير الشخصيات والإبداع.  تألفت لجنة المحلفين من: ميكال غرافيسكي، رئيس شركة  جي أس سي إنترناشيونال، سيدة بنما الأولى لورينا كاستيلو غارسيا دي فاريلا؛ باتريك كونولي، نائب الرئيس الأول للبرامج لـ أيه أم سي/تلفزيون سندانس غلوبال،، أيمي هارغريفيس، الممثلة والمخرجة، موجان مارنو، الممثلة والمخرجة، بين باين، المستشار المستقل، بين ميديا، ستيفن سغالر، نائب الرئيس للبرامج، دبليو نت القناة 13 ودانييل ويدمان، رئيس المكتب، مكتب الأميركتين، تلفزيون غلوبو.

الاتصال: Office@MG745Fifth.com

فيديو: https://www.youtube.com/watch?v=HvFKSLDdMOc